التحالف الدولى :يشارك بالاحتفال باليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المراة بحضورالأمين العام للأمم المتحدة بنيويورك
رئيس التحالف يكرم رئيس أتحاد السفراء الدوليين

التحالف الدولي وائتلاف يضم 22 هيئة حقوقية يطالبون بفتح تحقيق عاجل بشان التهديدات التي يتعرض لها"الزهاري"ويحملون السلطات المسؤولية

التحالف الدولي وائتلاف يضم 22 هيئة حقوقية يطالبون بفتح تحقيق عاجل بشان التهديدات التي يتعرض لها"الزهاري"ويحملون السلطات المسؤولية
باريس ـ الرباط ـ جدد التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "عدل" مطالبتة للسلطات المغربية بتحمل مسؤوليتها الكاملة بجدية أزاء التهديدات التي يتعرض لها السيد / محمد الزهاري أمين فرعة بالمغرب, وأبداء التحاف أستنكارة الشديد لتراخي السلطات عن القيام بواجبتها تجاه ذلك.

من جانبة قال الإئتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان بالمغرب في بيان صادر عن مكتبه المركزي، أنه “يتابع ومعه الرأي العام، الحملة المستمرة التي تستهدف عمل المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان، ومن ذلك التهديدات المستمرة بالتصفية الجسدية للمدافع عن حقوق الإنسان محمد الزهاري رئيس التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات"عدل" بالمغرب والرئيس السابق للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان”.

وطالب الائتلاف الذي يضم 22 تنظيما حقوقيا في صفوفه بفتح تحقيق عاجل بخصوص التهديدات المتكررة التي قدم بشأنها الأستاذ محمد الزهاري رئيس التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات بالمغرب والرئيس السابق للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، شكايات لدى السلطات المعنية، وكشف نتائجه للرأي العام حنى لا يفلت الجناة من المساءلة والعقاب ,كما طالب الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، بوضع حد لجميع المتابعات في حق المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان ، والإفراج الفوري عنهم وعن كافة المعتقلين السياسيين ببلادنا ,وأضاف الإئتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان في بيان له  أنه يتابع ومعه الرأي العام، الحملة المستمرة التي تستهدف عمل المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان ، وهي الحملة التي بدأت منذ تصريحات وزير الداخلية الأسبق أمام البرلمان في 15 يوليوز 2014 , وقدم البيان بعض النماذج من هذه الحملة "كمصادرة حق العديد من الجمعيات في استعمال الفضاءات العامة والخاصة لتنظيم أنشطتها ، كما عملت السلطات المحلية في التضييق على الحق في تأسيس الجمعيات من خلال رفض تسلم الملفات القانونية "كما حصل مع فرع التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات بالمغرب منذ أكثر من عام" ورفض عدم تسليم وصولات الإيداع القانونية المؤقتة والنهائية ، والإجهاز على الحق في التظاهر السلمي من خلال قمع العديد من الوقفات ، ومنع العديد من المسيرات بعدد من المدن".واعتبر البيان التراجعات الخطيرة التي يشهدها واقع الحقوق والحريات بالمغرب تناقض الخطاب الرسمي للدولة المغربية في مجال حقوق الإنسان ، وتتعارض والتزاماتها الدولية ، خصوصا منها حماية المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان , وطالبت الهيئات المشار إليها "وقف كافة أشكال المنع والتضييق التي تشمل عمل الهيآت الحقوقية ، ووضع حد لجميع المتابعات في حق المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان ، والإفراج الفوري عن الموقوفين منهم ، وعن كافة المعتقلين السياسيين ببلادنا".

هذا وسبق وأن أدان المكتب التنفيذي للتحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "عدل" وبشدة التهديدات التي تعرض لها السيد / محمد الزهاري رئيس المكتب التنفيذي لفرعة بالمغرب ووجه خطاب لوزير الداخلية والجهات المعنية لفتح تجقيق عاجل بهذا المر محملا" السلطات المغربية المسؤولية كاملة على الحفاظ على حياته وأسرته وضبط من يهددون حياته , كما طالب بمنح الفرع حقه القانوني بمنحه الترخيص اللازم ليتمكن من ممارسة نشاطة الحقوقي والذي لايزال منذ اكثر من عام ترفض تسليمة .

 

 

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع