التحالف الدولي : يصف الأحكام بحق الصحفي المهدوي بالباطلة وتستهدف تكميم الأفواه ويطالب بالأفراج عنة
"عدل" يطالب بالأخذ بعين الاعتبار للالتزامات والمعايير الحقوقية ويعرب عن الخشية من تحويل التدابير الطارئة إلى قاعدة عامة

الأمم المتحدة تصف هجمات حجة باليمن بالغارات الأكثر دموية والتحالف الدولي يعدها جريمة ضد الانسانية

الأمم المتحدة تصف هجمات حجة باليمن بالغارات الأكثر دموية والتحالف الدولي يعدها جريمة ضد الانسانية
الأمم المتحدة تصف هجمات حجة باليمن بالغارات الأكثر دموية والتحالف الدولي يعدها جريمة ضد الانسانية

بيانات ـ أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الغارات الجوية التي استهدفت سوقا شعبية بمحافظة حجة شمالي غرب اليمن، واصفا تلك الهجمات بـ"الأكثر دموية"منذ اندلاع الصراع هناك.

 وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، إن بان كْي مون، طالب بتحقيق فوري ومحايد، حول مزاعم سقوط عشرات المدنيين بغارات للتحالف في سوق الخميس بمديرية مستبأ ظهر أمس الثلاثاء,وأكد أن " الهجمات التي تستهدف المدنيين والكيانات المدنية بما فيها الأسواق المكتظة بالسكان أمر محرم بشدة "..وطالب بان كي مون جميع الأطراف بضرورة " الاحترام الكامل لالتزاماتها بموجب القوانين الدولية الإنسانية وحقوق الإنسان بما في ذلك القواعد الأساسية للتمييز والتناسب، والتي تمنع منعاً باتاً الهجمات الموجهة ضد المدنيين والمنشآت المدنية، بما في ذلك الأسواق المأهولة بالسكان ".

وكان التحالف العربي بقيادة السعودية تعهد  بالتحقيق في القصف  الجوي الذي طال السوق الشعبي، قائلا على لسان المتحدث باسمه احمد العسيري، انه سيتم التواصل مع الحكومة الشرعية للتحقق من حادثة قصف أحد الأسواق الشعبية، بمحافظة حجة، مشيرا إلى أن التحالف يتعامل بجدية مع مثل هذه المواضيع.. ويعد هذا اعلي معدل لضحايا بقصف جوي واحد، منذ بدء الضربات الجوية للتحالف الذي تقوده السعودية.. كما يعد هذا الهجوم الجوي الثاني من نوعه، الذي يطال سوقا شعبية في اقل من أسبوعين، إذ قتل هجوم مشابه نهاية فبراير الماضي نحو 32 شخصا على الأقل، وأصاب 41 آخرين بغارة على سوق شعبية بمديرية نهم شرقي العاصمة صنعاء.

إلى ذلك دانت منظمة أطباء بلا حدود ، الهجوم  الجوي في محافظة حجة، وقالت ان الفرق الطبية التابعة لها في مستشفى عبس ، استمرت في تقديم العلاج لأكثر من 40 مصابا جراء ضربتين جويتين مميتتين على سوقٍ شعبية في قرية الخميس التابعة لمديرية مستباء شمال محافظة حجة,وأضافت أن شخصين كانا قد فارقا الحياة خلال نقلهما إلى المستشفى، في حين وصل أربعة مرضى في حالة حرجة بينهم طفل في الثامنة من العمر، واصفتا" هذا الحادث انه"أحدث الأمثلة على الطريقة التي تُدار بها الحرب في اليمن دون أي اعتبار لحياة المدنيين". 

 ونقل مراقبو المنظمة الدولية عن مصادر محلية، أن "قرية الخميس، كانت مكتظة بالناس الذين تجمعوا في السوق الأسبوعي. وكان عشرات السكان بينهم نساء وأطفال وكبار في السن موجودين لحظة وقوع الضربة الجوية التي أدت إلى جرح ومقتل العديدين , وإزاء هذا قال المنسق الميداني التابع لمنظمة أطباء بلا حدود في عبس ألبيرت ستيرن: "يعيش سكان هذه المنطقة في حالة من غياب الأمن منذ أشهر، وقد نزح الكثير منهم جراء القتال. لقد عاشوا الكثير من المعاناة ومثل هذا العنف يفاقم من معاناتهم". 

 وأشارت أطباء بلا حدود، إلى أن "الهجمات المستمرة منذ حوالي السنة على شمال حجة ، دفعت أكثر من 90,000 شخص للنزوح إلى مديرية عبس في الجنوب. وقد زارت منظمة أطباء بلا حدود مؤخراً المركز الصحي في الخميس حيث وجدت أنه بالكاد يعمل ، وأن الطواقم الطبية المحلية تعيش في خوف دائم من التعرض لضربات".

فرع التحالف الدولي"عدل"ـ باليمن يصف قصف المدنيين بسوق شعبي بحجة بالعمل البشع ويعدها جريمة ضد الإنسانية

وعلي الصعيد ذاته أصدر التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "عدل" ـ فرع اليمن بيان شديد اللهجة بذات يوم الحادث أدان فية وأستنكر بشدة ماتعرض له سوق الخميس الشعبي الواقع في مديرية مستبا محافظة حجة من استهداف مباشر من قبل طيران التحالف العربي ظهر يومنا هذا الثلاثاء الموافق 15 مارس 2016م والذي اودى بحياة مايزيد عن 100 مدنياً منهم عدد من الاطفال ، كما أشرت لذلك وتناولته عدد من المصادر "الغير مؤكدة" .

وأضاف فرع التحالف بانة ووفقا" للمعلومات المتوافرة فان الطيران الحربي التابع للتحالف العربي الذي تقوده السعودية قام ظهر يومنا هذا باستهداف سوق مستبا الشعبي بمحافظة حجة بغارتين جوية تستهدف السوق والذي كان مكتظاً بالمواطنين الذين استغلوا فترة التهدئة التي اعلنت في وقت سابق لشراء حاجياتهم من المواد الغذائية من السوق, وهو الأمر الذي أدى لسقوط ذلك العدد الكبير من الضحايا المدنيين الابرياء دون أن توضح وتتضح أسباب ذلك القصف المتعمد الذي أستهدف مدنيين.

وأضاف أن التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "عـــدل" ـ فرع اليمن وهو يقف امام هذه الجريمة الوحشية البشعة والتي ترقى الى جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية ,فانة يجدد التأكيد ويكرر دوما" بضرورة مراعاة تجنب المدنيين وعدم استهدافهم من قبل جميع الأطراف باعتبار ذلك جريمة وأمر غير مقبول مطلقا" .

وهناء يجدد التحالف الدولي "عدل" ـ فرع اليمن مطالبته بأجراء تحقيق دولي عاجل بالحادثة وبكل الحوادث التي تعرض له واستهدفت المدنيين باعتبارها جرائم لا تسقط بالتقادم , وفي هذا الاطار سيواصل التحالف الدولي "عدل" دورة وواجباته تجاه ذلك بمتابعة رصد مختلف الجرائم والانتهاكات الحاصلة والتحقيق فيها لضمان محاسبة وملاحقة مرتكبي تلك الجرائم بحق المدنيين من قبل أي شخص أو طرف أو جهة كانت .

 كما يؤكد التحالف الدولي "عــدل"ـ فرع اليمن بان وقف الحرب ونزيف الدم اليمني الحاصل بات أمر وضرورة ملحة للغاية توجب على المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياتة تجاه حماية المدنيين ووقف الجرائم التي تطالهم , والعمل على اتخاذ موقف حقيقي وجاد للضغط لعودة مختلف الأطراف الى طاولة المفاوضات والحوار الجاد الذي يفضي الى أحلال السلام والاستقرار في اليمن . 

 
  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع