التحالف الدولي يدين بشدة الهجوم الإرهابي الجبان الذي تعرضت له برشلونة
"عدل" يطالب بالأخذ بعين الاعتبار للالتزامات والمعايير الحقوقية ويعرب عن الخشية من تحويل التدابير الطارئة إلى قاعدة عامة

التحالف الدولي يتلقى بلاغ بحادثة إعدام حدث من قبل مليشيات موالية للحكومة اليمنية

التحالف الدولي يتلقى بلاغ بحادثة إعدام حدث من قبل مليشيات موالية للحكومة اليمنية

اليمن ـ تعز ـ تلقى فرع التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات" عدل" بلاغ بواقعة مروعة ,وذلك باختطاف حدث وأعدمه بطريقة بشعة للغاية بمدينة تعز من قبل مليشيات مسلحة موالية للحكومة اليمنية.

وتعود الحادثة وتفاصيلها والتي أكدها أكثر من مصدر موثوق في اطار جرائم تصفية عدة ارتكبت خارج أطار القانون في ضل الصراع الدائر باليمن عموما", حيث أقدم مسلحون بمدينة تعز موالون للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا" باختطاف حدث يبلغ من العمر 17 عام ويدعى "مروان عبد الكافي الجنيد" وذلك في يوم الاثنين الموافق 8-2- 2016م وأخذة الى مقر معسكر 35 التابع لها والواقع في منطقة النشمة مديرية المعافر محافظة تعز ,حيث جراء أعدمه مباشرة بطريقة بشعة كما ذكر البلاغ بأطلاق قرابة خمس عشر طلقة في جسده في حرم المعسكر المشار الية من قبل شخص يدعى هادي وهو المرافق الخاص للمدعو عارف جامل والذي يعرف بمسؤول التسليح الخاصة بالمليشيات الموالية للحكومة ما يطلق عليها " بالمقاومة" .

وأمام هذه الحادثة والعمل الإجرامي الصادم ,يؤكد فرع التحالف الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات "عدل" باليمن أدانته الكاملة لهذا الفعل والجريمة والتي تعد تعديا" وانتهاكا" فاضحا" لكافة المواثيق المتعلقة بحق الطفولة والاسرى أثناء الحروب والنزاعات المسلحة , ما يوجب على الحكومة اليمنية تحمل مسؤوليتها الكاملة جراء تلك الانتهاكات المرتكبة من قبل الجماعات المسلحة الموالية والتابعة لها , والعمل على أجراء تحقيق عاجل وشفاف بهذه الحادثة واللقاء القبض على مرتكبي الجريمة ومحاسبة المتسببين فيها , والتعامل الجاد والمسؤول بإيقاف كل الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة من قبل الجماعات المحسوبة عليها والتي تتحمل الحكومة اليمنية  مسؤوليتها ازاء ذلك.

 

ويؤكد فرع التحالف باليمن متابعته لمختلف التجاوزات ورصد كافة الانتهاكات الحاصلة بحق المدنيين وادانتها وتجريمها وملاحقة مرتكبيها  بكافة الوسائل القانونية باعتبارها حقوق لا تسقط بالتقادم كونها جرائم حرب.

  Article "tagged" as:
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع